Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

إيقاف الإنتاج بأكبر حقل غاز في هولندا تحسبا لخطر الزلازل



قررت السلطات الهولندية إيقاف الإنتاج يحقل غاز غرونينغن الضخم الواقع في شمال البلاد، وهو أكبر حقل للغاز في أوروبا، بعد أن تعرضت المنطقة المحيطة به طوال سنوات لزلازل تزداد شدتها. على مدى أكثر من عقدين، اشتكى سكان يقيمون قرب الموقع من الزلازل التي نسبت بشكل مباشر إلى عمليات الحفر.

نشرت في:

2 دقائق

أعلنت هولندا إيقاف الإنتاج في حقل غاز غرونينغن الضخم الواقع في شمال البلاد، بعد أن تعرضت المنطقة المحيطة به طوال سنوات لزلازل تزداد شدتها.

لكن السلطات ستبقى على 11 وحدة مفتوحة لسنة أخرى في حال كان الشتاء قارسا على أن تغلقها بشكل نهائي بعد ذلك، على خلفية التوترات الجيو سياسية المستمرة.

 بالرغم من أن أعمال استخراج الغاز من الحقل توقفت في السنوات الماضية لكن الحكومة الهولندية أبقت الموقع قيد العمل بسبب حالة عدم اليقين بشأن الطاقة العالمية التي أثارها الغزو الروسي لأوكرانيا في شباط/فبراير 2022.

وقال جان ويغبولدوس، رئيس مجلس الغاز في غرونينغن، وهي جمعية محلية تقوم بحملات لمساعدة ضحايا الزلزال، لوكالة الأنباء الفرنسية “يعاني الكثير من الناس في المنطقة من مشاكل نفسية بسبب استخراج الغاز”.

كما وجد العديد منهم أنفسهم أمام مأزق قانوني وفني فيما يتعلق بالتعويضات.

“مخاطر على المدى البعيد”

وفي شباط/فبراير، اتهم تقرير لجنة برلمانية السلطات الهولندية بأنها “لم تول أي اهتمام بالمخاطر على المدى البعيد”، مؤكدا أنه يقع على عاتق الحكومة تصحيح الوضع.

على مدى أكثر من عقدين، اشتكى سكان يقيمون قرب الموقع من الزلازل التي نسبت بشكل مباشر إلى عمليات الحفر.

تم ترميم أو إعادة بناء العديد من المنازل في منطقة غرونينغن، وألحقت بها هياكل مقاومة للزلازل.

تم استخراج حوالى 2,3 مليار متر مكعب من الحقل. وبين عامي 1963 و2020، بلغت أرباح استخراج الغاز من غرونينغن حوالى 429 مليار يورو، ذهب 85 بالمئة منها إلى خزائن الدولة، وفقا لشركة شل. 

ونقلت وكالة الأنباء الهولندية الجمعة عن رئيس الوزراء المستقيل مارك روته خلال زيارته إلى المنطقة قوله إن “عشرات الآلاف من الأطفال في وضع صعب” مضيفا “إن الأمر مروع”.

فرانس24/ أ ف ب

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى