Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

روسيا تعترض خمس طائرات مسيرة قرب موسكو وتندد بارتكاب أوكرانيا “عملا إرهابيا”



اعترضت روسيا خمس طائرات مسيرة قرب موسكو الثلاثاء ونددت “بمحاولة نظام كييف ارتكاب عمل إرهابي”، حسبما أعلنت وزارة الدفاع. وأحدث هذا اضطرابا في مطار فنوكوفو الدولي القريب من العاصمة. في حين أنه لم ترد معلومات حول وقوع إصابات. ولم يصدر بعد عن أوكرانيا أي تعليق.

نشرت في:

أسقطت روسيا خمس طائرات مسيّرة قرب موسكو الثلاثاء، وحملت أوكرانيا المسؤولية عن ارتكاب “عمل إرهابي” أدى لاضطراب الحركة في مطار فنوكوفو الدولي القريب من العاصمة.

   وقالت وزارة الدفاع الروسية “هذا الصباح، أحبطنا محاولة نظام كييف ارتكاب عمل إرهابي باستخدام خمس طائرات مسيّرة” ضد أهداف في منطقة موسكو وعلى أطراف العاصمة الروسية، مشيرة إلى أن أربع منها أسقطتها الدفاعات الجوية بينما تم تعطيل الخامسة باستخدام “أساليب الحرب الإلكترونية”.

وقال سيرغي سوبيانين رئيس بلدية موسكو الثلاثاء إن أوكرانيا نفذت هجوما جديدا بطائرات مسيرة على العاصمة الروسية ومحيطها، وكتب على قناته بتطبيق تلغرام “في الوقت الراهن، تصدت قوات الدفاع الجوي للهجمات”. وأضاف: “دمرت كافة الطائرات المسيرة المرصودة”. وذكر أن الهجوم لم يسفر عن قتلى أو إصابات.

وقالت وكالات أنباء روسية إن الدفاعات اعترضت طائرتين مسيرتين بالقرب من قرية تبعد 30 كيلومترا جنوب غربي الكرملين. ورُصدت طائرة مسيرة في منطقة كالوجا المجاورة. وأضافت أن طائرة مسيرة أخرى أسقطت في منطقة بلدة كوبينكا التي تبعد نحو 63 كيلومترا غربي موسكو. وهناك قاعدة جوية روسية بالقرب من كوبينكا.

“هجوم إرهابي”

وأدانت وزارتا الخارجية والدفاع الروسيتين الهجوم ووصفته بأنه “هجوم إرهابي”. ودانت المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا محاولة أوكرانيا “استهداف منطقة تقع فيها منشآت بنى تحتية مدنية، بما فيها مطار يستقبل رحلات دولية”. وأضافت زاخاروفا: “يجب على المجتمع الدولي أن يدرك أن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي، تمول نظاما إرهابيا”.

ولم يصدر تعليق بعد من كييف. ولم تعلن أوكرانيا قط مسؤوليتها عن هجمات داخل روسيا أو على الأراضي التي تسيطر عليها روسيا في أوكرانيا.

وازدادت الهجمات الكبيرة للطائرات المسيرة في عمق روسيا، أكبر دول العالم مساحة، في الأشهر القليلة الماضية وتضمنت هجمات على الكرملين في مايو/أيار، وعلى البنية التحتية النفطية الروسية الشهر الماضي.

وبعد هجوم مايو/أيار على العاصمة، قال الرئيس فلاديمير بوتين إن أوكرانيا تحاول تخويف روسيا واستفزازها وإن الدفاعات الجوية لموسكو سيجري تعزيزها.

 

فرانس24/أ ف ب/رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى