أخبار العالم

رئيس الوزراء البلجيكي يدعو لمنع الإسرائيليين “المتطرفين” من دخول أوروبا



دعا رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، الخميس، الاتحاد الأوروبي لدراسة منع الإسرائيليين “المتطرفين” الذين يدعون إلى العنف ضد الفلسطينيين من زيارة أوروبا. وقال أمام البرلمان البلجيكي: “يجب على بلادنا ضمان منع أولئك الذين يرتكبون جرائم خطيرة، على سبيل المثال أولئك الذين يرتكبون أعمال عنف في الضفة الغربية، من دخول بلادنا ودول الاتحاد الأوروبي”.

نشرت في:

2 دقائق

أعلن رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، الخميس، أن على الاتحاد الأوروبي أن يدرس منع الإسرائيليين “المتطرفين” الذين يدعون إلى العنف ضد الفلسطينيين من زيارة أوروبا.

وأشار رئيس الوزراء الليبرالي إلى العنف الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية، قائلا إن عدم اتخاذ إجراءات ضد أمثال هؤلاء “المتطرفين العنيفين” أمر “غير مقبول”.

وقال دي كرو أمام البرلمان البلجيكي: “يجب على بلادنا ضمان منع أولئك الذين يرتكبون جرائم خطيرة، على سبيل المثال أولئك الذين يرتكبون أعمال عنف في الضفة الغربية، من دخول بلادنا ودول الاتحاد الأوروبي”.

وأشار إلى إمكان فرض عقوبات على أفراد، بما في ذلك “وزير يدعو إلى استخدام الأسلحة النووية ضد شعب لا يستطيع فعل أي شيء ويعيش اليوم في ظروف مروعة”.

وبعد أكثر من شهر من القصف الإسرائيلي العنيف والمتواصل ردا على هجوم حماس غير المسبوق على إسرائيل في السابع من تشرين الأول/أكتوبر، ما زال مئات آلاف المدنيين عالقين في وضع إنساني كارثي في شمال القطاع، بحسب الأمم المتحدة.

وقتل ما لا يقل عن 1400 شخص في إسرائيل سقطوا في اليوم الأول من هجوم حماس غير المسبوق منذ قيام إسرائيل عام 1948. كما تعرض ما يقارب 240 شخصا من إسرائيليين وأجانب للخطف ونقلوا إلى داخل قطاع غزة.

في الجانب الفلسطيني، قتل 10812 شخصا بينهم 4412 طفلا، حسب آخر حصيلة أعلنتها وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس الخميس.

ويناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الإثنين الحرب بين إسرائيل وحماس.

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى