Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

مقتل خمسة فلسطينيين على الأقل في عملية عسكرية إسرائيلية واسعة في جنين بالضفة الغربية



ارتفعت حصيلة القتلى الفلسطينيين إلى خمسة في العملية التي يشنها الجيش الإسرائيلي في مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة الإثنين. ونفذت القوات الإسرائيلية ضربة جوية على المدينة خلال ليل الأحد وتبعها معركة بالأسلحة النارية. وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان أن حصيلة القتلى “ارتفعت إلى خمسة” وكانت قد ذكرت في وقت سابق أن هناك قتيل آخر في رام الله إضافة إلى إصابة 25 شخصا بينهم 7 بحالة خطيرة.

نشرت في: آخر تحديث:

نفذت القوات الإسرائيلية ضربة جوية على مدينة جنين بالضفة الغربية خلال الليل. وقال السكان إنه تم إطلاق صاروخ من الجو، ما أدى إلى اندلاع معركة بالأسلحة النارية تسببت بمقتل خمسة فلسطينيين على الأقل. والمعركة مستمرة حتى صباح الإثنين. وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية مقتلهم إضافة إلى مقتل شخص آخر في رام الله برصاصة بالرأس عند نقطة تفتيش.

ومع سماع دوي إطلاق النار والمتفجرات في أنحاء المدينة بعد ساعات من الهجوم وتحليق طائرات مسيرة على ارتفاع منخفض، قالت كتيبة جنين وهي وحدة مكونة من مجموعات مسلحة مختلفة تتمركز في مخيم اللاجئين الكبير بالمدينة إنها تخوض اشتباكات مع القوات الإسرائيلية.

وقال سائق سيارة إسعاف فلسطيني يدعى خالد الأحمد إن ما يجري في مخيم اللاجئين “حرب حقيقية”. وأضاف أنه كانت هناك ضربات من الجو تستهدف المخيم وكانت تدخل من حوالي خمس إلى سبع عربات إسعاف في كل مرة وتعود محملة بالمصابين.

وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته قصفت مركز قيادة لمسلحين من كتيبة جنين في إطار ما وصفه بجهود “مكثفة لمكافحة الإرهاب في الضفة الغربية”.

وشوهدت ست طائرات مسيرة على الأقل تحلق في أجواء المدينة لكن الجيش امتنع عن تحديد ما إذا كانت عمليات اليوم تضمنت هجمات بطائرات مسيرة وهو أمر لم تشهده الضفة الغربية على مدى أكثر من 15 عاما إلى أن قتلت غارة ثلاثة مسلحين الشهر الماضي بالقرب من جنين.

ويتمركز مئات المقاتلين المنتمين لفصائل مسلحة منها حماس والجهاد الإسلامي وفتح في مخيم اللاجئين الذي تعرض لسلسلة من الهجمات الكبيرة التي شنتها القوات الإسرائيلية منذ بداية العام.

ومع حلول ضوء النهار اليوم، انتشر دخان أسود كثيف جراء الإطارات التي أشعلها السكان في الشوارع بينما جرى إطلاق دعوات لدعم المقاتلين من خلال مكبرات الصوت في المساجد.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه استهدف “مركزا متقدما للمراقبة والاستطلاع” وموقعا للأسلحة والمتفجرات بالإضافة إلى مركز تنسيق واتصالات للمسلحين. ونشر صورة التقطت من الجو تظهر ما قال إنه الهدف وتشير إلى أن المبنى المستهدف كان يقع بالقرب من مدرستين ومركز طبي.

“التركيز على جنين”

أشار وزير الخارجية إيلي كوهين في وقت لاحق الإثنين إلى أن إسرائيل لا تعتزم توسيع نطاق عملية في مدينة جنين الفلسطينية لتشمل الضفة الغربية المحتلة بأكملها. وقال للصحافيين في القدس “هدفنا هو التركيز على جنين وهدفنا هو التركيز فقط على الإرهابيين وخلاياهم”.

مصر تدين “بأشد العبارات” الهجوم الإسرائيلي على جنين

قال بيان لوزارة الخارجية المصرية الإثنين إن القاهرة تدين “بأشد العبارات” الهجوم الإسرائيلي على مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة وتدعو لوضع حد لتلك الانتهاكات.

وجاء في البيان “تؤكد مصر رفضها الكامل للاعتداءات والاقتحامات الإسرائيلية المتكررة ضد المدن الفلسطينية، وما تسفر عنه من وقوع ضحايا أبرياء من المدنيين في استخدام مفرط وعشوائي للقوة، وانتهاك سافر لأحكام القانون الدولي والشرعية الدولية“.

وحذر البيان من المخاطر الجسيمة للتصعيد الإسرائيلي المستمر “وما يؤدى إليه من تأجيج لحالة الاحتقان ومفاقمة معاناة الشعب الفلسطيني، وتقويض للمساعي المبذولة من جانب مصر والشركاء الإقليميين والدوليين لخفض التوتر في الأراضي المحتلة“.

وطالبت مصر في البيان الأطراف الفاعلة والمؤثرة دوليا بالتدخل “لوضع حد لتلك الانتهاكات وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني الذى تزداد معاناته يوما بعد يوم“.

 

فرانس24/ رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى