Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

المغرب يستدعي سفيره في السويد تنديدا بإحراق المصحف “وضرب مشاعر أكثر من مليار مسلم”



استدعى المغرب سفيره في السويد تنديدا بـ”العمل العدائي وغير المسؤول” بإحراق نسخة من المصحف، والذي اعتبرته الرباط “ضربا لمشاعر أكثر من مليار مسلم”، وفق ما جاء في بيان لوزارة الخارجية المغربية. وأعلنت الوزارة أنه بتعليمات من الملك محمد السادس تم استدعاء القائم بأعمال السويد بالرباط “في مواجهة هذه الاستفزازات المتكررة”.

نشرت في:

قام المغرب باستدعاء سفيره لدى السويد للتشاور، حسب بيان لوزارة خارجية المملكة نشر ليل الأربعاء الخميس، تعبيرا عن إدانة المملكة للعمل “العدائي وغير المسؤول” بإحراق نسخة من المصحف أمام مسجد ستوكهولهم الكبير الأربعاء.

وأعربت الخارجية المغربية عن أسفها لأن “الحكومة السويدية رخصت مرة أخرى لتنظيم مظاهرة خلال هذا اليوم (الأربعاء) تم خلالها إحراق نسخة من المصحف الشريف أمام مسجد في ستوكهولم”، بحسب البيان.

وأضافت “هذا العمل العدائي غير المسؤول الجديد يضرب عرض الحائط مشاعر أكثر من مليار مسلم في هذه الفترة المقدسة التي تتزامن وموسم الحج وعيد الأضحى”.

وأعلنت الوزارة أنه بتعليمات من الملك محمد السادس تم استدعاء القائم بأعمال السويد بالرباط “في مواجهة هذه الاستفزازات المتكررة”.

وأشارت إلى أنه خلال هذا الاستدعاء “تم التعبير عن إدانة المملكة المغربية بشدة لهذا الاعتداء ورفضها لهذا الفعل غير المقبول”.

كما جرى استدعاء سفير المغرب لدى السويد كريم مدرك الذي يشغل منصبه منذ 14 كانون الأول/ديسمبر 2021 “للتشاور لأجل غير مسمى”، وفق البيان.

وكان سلوان موميكا (37 عاما) الذي فر من العراق إلى السويد قبل سنوات قد أقدم على إحراق نسخة من المصحف أمام مسجد ستوكهولم الكبير الأربعاء، وذلك بعدما منحت الشرطة السويدية إذنا لتنظيم مظاهرة تزامنت مع بدء عيد الاضحى.

وأفادت الشرطة السويدية في قرارها أن طبيعة المخاطر الأمنية المرتبطة بإحراق المصحف “لا تبرر بموجب القوانين الحالية رفض الطلب”.

وقبيل المظاهرة قال موميكا لوكالة الأنباء السويدية “تي تي” إنه أراد تسليط الضوء على أهمية حرية التعبير.

وسبق أن سمحت الشرطة السويدية لراسموس بالودان بتنظيم تظاهرة كانون الثاني/يناير، وهو ناشط سويدي دانماركي سبق وأدين بالعنصرية.

 

فرانس24/ أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى