أخبار العالم

فرق الإطفاء تكافح لإخماد “أكبر حريق غابات على الإطلاق” في الاتحاد الأوروبي



قال ناطق باسم المفوضية الأوروبية إن اليونان تشهد “أكبر حريق غابات يسجل على الإطلاق في الاتحاد الأوروبي”. ويكافح المئات من عناصر الإطفاء مدعومين بطائرات من الأسطول الأوروبي لاحتواء النيران المستعرة. وأفادت خدمة كوبرنيكوس لمراقبة تغير المناخ التابعة للاتحاد الأوروبي الثلاثاء بأن الحريق الذي شب بشمال شرق اليونان منذ 11 يوما، امتد على مساحة تجاوزت 800 كيلومتر مربع. وحسب حصيلة موقتة، فقد خلف الحريق مقتل 20 شخصا على الأقل الأسبوع الماضي، يعتقد أن غالبيتهم من المهاجرين.

نشرت في:

3 دقائق

أعلنت خدمة كوبرنيكوس لمراقبة تغير المناخ التابعة للاتحاد الأوروبي الثلاثاء أن حريق غابات شب بشمال شرق اليونان منذ 11 يوما أحرق حتى الآن مساحة تفوق مساحة مدينة نيويورك الأمريكية. وخلف الحريق، الذي زاد بفعل الرياح العاتية والطقس الحار، مصرع 20 شخصا على الأقل الأسبوع الماضي. ووصفت خدمة كوبرنيكوس الحريق بأنه أكبر حريق على الإطلاق نشب في أوروبا منذ أعوام.

وذكر ناطق باسم المفوضية الأوروبية أن الدول الأعضاء في الكتلة تقوم حاليا بتعبئة حوالى نصف أسطولها الجوي المشترك لمواجهة الحريق.

اقرأ أيضاريبورتاج: موجة الحر في اليونان تلحق أضرارا بخيول العربات ودعوات لتقنين نشاطها

وأُرسلت 11 طائرة ومروحية من الأسطول الأوروبي لمساعدة اليونان في مكافحة النيران المستعرة في محمية داديا الوطنية في شمال مدينة ألكسندروبولي، مع 407 عناصر إطفاء، حسب ما أعلن بالاج أويفاري.

وقال جهاز الإطفاء اليوناني لوكالة الأنباء الفرنسية إن “الحريق ما زال خارج نطاق السيطرة” في المحمية، وهي ملاذ لأنواع نادرة من الطيور الجارحة. وشهدت اليونان العديد من الحرائق هذا الصيف، عزتها الحكومة إلى تغير المناخ.

ويملك الاتحاد الأوروبي أسطولا يضم 24 طائرة وأربع مروحيات مقدمة من الدول الأعضاء لمكافحة الحرائق في الاتحاد وفي الدول المجاورة.

ويعمل الأوروبيون على إنشاء جناح جوي مستقل بتمويل من الاتحاد الأوروبي يتكون من 12 طائرة، وسيكون جاهزا للعمل بكامل طاقته بحلول العام 2030.

وأصبح الحريق، الذي بدأ قرب مدينة ألكساندروبوليس، أكثر حرائق الغابات إزهاقا للأرواح بأوروبا هذا الصيف. 

أكبر من مساحة نيويورك 

وذكرت خدمة كوبرنيكوس لإدارة الطوارئ في منشور على منصة إكس، المعروفة سابقا باسم تويتر، أن الحريق أتى على 808.7 كيلومتر مربع من الأرض، في حين أن مساحة مدينة نيويورك تصل إلى 778.2 كيلومتر مربع.

وقالت كوبرنيكوس الأسبوع الماضي إن هذا كان أكبر حريق على الإطلاق نشب في أوروبا منذ أعوام.

ويعتقد أن جميع الوفيات باستثناء حالة واحدة هي لمهاجرين غير شرعيين عبروا من تركيا هاربين من الشرطة إلى الغابة. وتخشى السلطات من العثور على مزيد من الجثث عند إخماد النيران إذ إن إيفروس تشتهر بكونها معبر لآلاف المهاجرين واللاجئين إلى دول الاتحاد الأوروبي سنويا.

وأفات إدارة الإطفاء بأن طائرة ومئات الأفراد من فرق الإطفاء على الأرض من صربيا وسلوفاكيا وجمهورية التشيك وألبانيا يكافحون النيران. وحذرت السلطات من أن المخاطر المتعلقة بالحريق ما زالت كبيرة.

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى